الأربعاء، 27 فبراير، 2013

الإستجابات السعودية للتغريب الأمريكي





تنبيه: 
لقد كنا نطرد من بعض المنتديات الإسلامية عندما نثير هذه القضايا ونحذر منها
 بحجة ( أننا نثير فتنه على ولاة الأمر )
فيجب أن تعرف ان المشرفون في تلك المنتديات هم في خندق واحد مع اللبراليين والتغريبيين، فاللبراليون ينشرون التغريب ( يغربون الاسلام يجعلونه غريباً ) والمنحرفون الذين يلبسون لباس الدين يمنعون عنك الإنكار ويفرضون عليك الصمت وإلا كان مصيرك الطرد أو التبليغ عنك بأنك إرهابي تريد اثارة فتنه خارجي من الخوارج ،وهذا والله بسبب جهلهم بشرع الله ، جعلوا طاعة الحاكم أصلاً من أصول الدين وكل من أنكر المنكر وخاف على دينه يطلقون عليه لقب ( خارجي من كلاب النار) ولا حول ولا قوة إلا بالله ، فاحذر منهم لا تركن إليهم وأنكر المنكر واكتب وانشر ولا تجامل في دين الله تعالى.

لقد قمت بإرسال الرابط هذا لك خاصةً وعليك ان تساعدني في نشره ، فإن كثير من إخواننا مغترين بالمنتديات الإسلاميه المغاليه في طاعة الحكام ، وصاحب هذا المقال هو أيضاً من المغالين في طاعة الحاكم لكنه بدأ خطوة نحو قول الحقيقة نسأل الله له الهداية.





بسم الله الرحمن الرحيم

الاستجابة للمطالب الأمريكية /كاتب المقال:الدكتور سليمان بن صالح الجربوع



الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على خير الخلق أجمعين، نبينا محمد عليه وعلى آله

وصحبه والتابعين، ومن سار على هديهم واقتفى أثرهم إلى يوم الدين، أما بعد:

فإن التدخل الأمريكي والغربي في الدول العربية والاسلامية وسياساتها بات واضحا وصريحا،

بكل جرأة وبلا تورية، ولا ينكر ذلك إلا مكابرٌ مكابرةً فاضحة أو جاهلٌ جهلا مطبقاً، وما

يحدث من تدخل أمريكي وسكوت الحكومات العربية والاسلامية عنه بل فتح الباب له يصدق

فيه قول الشاعر العربي الاديم: "ومن يهن .. يسهل عليه الهوان".

والواجب على المسلمين ككل وخصوصا الدعاة والمخلصين منهم أن ينتبهوا ويقاوموا كل محاولات

ذلك التدخل، لأنها مقدمات لمؤامرات خطيرة تهدد كيان الدول العربية والاسلامية، بل العالم

أجمع، حيث إنه يمثل الغزو للاستعمار الفكري الذي يسبق الغزو الفعلي بالجيوش لاستعمار

الأراضي والشعوب، فهذه هي الحقيقة المسلمة والطريقة المتبعة في الحروب، المعلومة لدى العامة

والخاصة.

وإن أولى ذلك التدخل بالمقااومة الآن ما يمس الدين عقيدة وشرعا، ومن أهم الوسائل التي يتخذونها

هي البرامج الدولية التي يسعون لإلزام العالم بها، ومن تلك البرامج ما تسعى إليه اللجنة الأمريكية

للحرية الدينية، فهي تحاول أن تحارب ديننا وقيمنا بكل ما استطاعت من مجالات، سواء بالمجال

الديني أو الفكري أو السلوكي، يحسن بداية أن نبين ما هي لجنة الحريات الدينية الامريكية:

فهي لجنة)طائفية بحته( تابعة للكونجرس،ليست مخصوصة بالولايات المتحدة الامريكية فقط،

بل موجهه للدول التي تفرض نفوذها )امريكا( فيها، فهي تعبر عن هيمنة النظام الصهيوني على

العالم والدول الضعيفة، وتشكل مجموعات ضغط على تلك الدول وتمارس معها صورة من القمع،

ومن شأن هذه اللجنة التدخل الكامل لدى الدول المهيمن عليها، تناقش التفاصيل وتتابع )الأوامر(

التوصيات، فتعرقل استقلال الدول وتتدخل في شؤونها الخاصة وتفرض عليهم أجندتها، فتقلب

استراتيجيات الدول وتعيد صياغتها من جديد.

وفي ظل هذه الحملة الصهيونية القذرة عبر إحدى أجندتها متمثلة بهذه اللجنة تتناسى هذه الدولة

الظالمة حملتها المفجعة على الدول الإسلامية داخليا وخارجيا، فكم منعت من حرية وكم يتمت من

طفل وكم دمرت من بلاد وكم غيرت من أنظمة إسلامية ولا ينبسون لذلك ببنت شفه، ولا أحتاج

إلى أن اطيل في ذلك، فهي سياسة يهودية الأصل أمريكية المنشأ "من لم يكن معي فهو ضدي"،

ولبيان خبرها نذكر ما احتواه التارير الأخير لعام 2012م من مفاسد، منها ما يلي:

الدعوة لحرية الدين والمعتقد وعدم الاكتفاء بما حصل من تنازلات دينية تحت مسمى الحوار بين 

الأديان في المحافل الدولية، واعتبار ذلك تدابير إصلاحات محدودة فقط، أي لا يشكل شيئا

مقارنة بما يطمعون به.

الدعوة إلى بناء الكنائس والمعابد اليهودية وغيرها من أماكن العبادة المخصصة لغير المسلمين، 

والضغط على من استطاعوا لتقبل ذلك.

محاربة العقيدة السليمة والشريعة الصحيحة، وذلك بالسعي في السماح بنشر الآفات الفكرية 

في مجالات مختلفة، كالمدارس _بالكتب المدرسية ونحوها_ أو المشاركات على الانترنتوغيرها.

التنقص من مكانة الدين الإسلامي الحنيف والتمسك به، بتوجيه التهم للمسلمين كالتعصب 

والتحريض على العنف وغيرها، بغية التنفير منه والتساهل به ومن ثم تركه والابتعاد عنه.

الدعوة لتغيير المناهج الدراسية لما يناسب الأديان المختلفة ومخالفة الدين الإسلامي، ونقدها 

لالتزامها بالدين الاسلامي باعتباره تعصبا ممقوتا.

التدخل في الفتاوى الشرعية، فبحجة معالجة الفتاوى العشوائية تم منع العديد من المواقع 

الإسلامية على شبكة الإنترنت لأنها تحتوي على فتاوى وصفوها بأنها تحريضية وغير

متسامحة، وهذا لأنها لم توافق مبتغاهم في التنازل عن الأحكام التي لا تعجبهم.

)ذكر المرسوم الصادر من قبل الملك عبد الله في سبتمبر 2011م للحد من الفتاوى المثيرة للجدل

الصادرة عن علماء الدين المحافظين واعتباره بعض الخطوات الأولية، أي أن القادم والأهم هو الهدف

وبلا شك سيكون أعظم(.

محاربة شعيرة النجاة وهي الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وذلك بعدة نقاط منها: 

نشر التنقص بأعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتشويه صورتهم، وإطلاق o

الاتهامات عليهم بارتكاب الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان بزعمهم، وذلك في مضايقة

وتهديد واعتقاال النساء الذين يخالفون العادات المقبولة!!

التسبب في التحجير على هذا الجهاز وسلبه أكثر صلاحياته، وربط ذلك بانخفاض o

الانتهاكات المزعومة، فكلما انخفض نشاطه في منطقة من مناطق المملكة قلت الحوادث

المبلغ عنها بشأن الإيذاء بسبب أعضائه كما يزعمون.

فاد جاء تقرير اللجنة بعد زيارتها للمملكة بأن هناك تحسينات في مجالات معينة ففي مجال o

هيئة الأمر بالمعروف أصبح ظهورها العلني أقل في بعض المناطق من البلاد، ولا سيما جدة

و الشرقية، وانخفض عدد الحوادث المبلغ عنها من الانتهاكات التي ترتكبها هيئة

الأمر بالمعروف.

منع الأنشطة الدعوية الدولية، والتسبب في إغلاق المكاتب الدعوية السعودية في الخارج، 

ووصف ذلك بأنه مشاركة في الأنشطة الداعمة التي تعزز عالميا الإيديولوجية المتطرفة، وفي

بعض الحالات العنف ضد غير المسلمين والمسلمين الذين لا يرغبون بهم!.

ولما قارنوا بين مجتمعاتهم البالية وأسرهم المتشتتة بمجتمعنا المترابط عرفوا مكانة المرأة وأهميتها

في ذلك، ولما يجتمع بها من خصائص حساسة مثل: ضعفها ومدى تأثيرها في بناء الأسرة والمجتمع؛

استهدفوها واستخدموها كوسيلة لتنفيذ مخططاتهم بهدم المجتمعات المحافظة، وركزوا على إثارة

قضايا علقوها بها بدعوى الدفاع عنها والمطالبة بحقوق لها ووجوب مساواتها بالرجل متجاهلين ما

يختص به كل جنس عن الآخر، فهم بذلك يظلمونها ويحملونها ما ليس عليها حمله، ويظهر ذلك

بمحاربة الأحكام الشرعية التي تحفظ المرأة وتضبط حياتها، يتبين ذلك بما يلي:

التأثير على قضايا المرأة ككل ونزعها من المنظومة المجتمعية المسلمة المحافظة، وذلك 

بالتصريح في وجوب ترك الأحكام الشرعية التي تعارض ما يرونه حقوقا للمرأة، حيث ذكروا

أن الالتزام بالأحكام الشرعية يؤثر سلبا على حقوق الإنسان للمرأة في المملكة العربية السعودية

وسموا ذلك احتكارا لتشويهه والتنفير منه.

من الأحكام الشرعية المستهدفة حجاب المرأة ولباسها الشرعي وسفرها بلا محرم، وهذا تقرير 

إلزامي لما يسمى بتحرير المرأة وهو في الحقيقة النيل من المرأة.

وكذلك من الأحكام الشرعية المستهدفة تمييز أحكام المرأة عن أحكام الرجل كل بما 

يخصه، والإلزام بمساواة المرأة بالرجل في كل شيء حتى في حق الولاية.

ومن الأحكام القوامة والعصمة، والمطالبة بمساواة المرأة بالرجل في حق الطلاق متى شاءت وبلا 

مبرر كالرجل.

ومن الأحكام شهادة المرأة حيث أنها تعادل نصف شهادة الرجل؛ والمطالبة بمساواتها بالرجل 

حتى لو كان مخالفة صريحة للشريعة

وكذلك حقها في الميراث حيث تتلقى البنات نصف الميراث الذي يحصل عليه إخوانهن الذكور، 

والمطالبة بمخالفة إجماع المسلمين علمائهم وعوامهم وإعطائها كالرجل تماما من الميراث.

أخيرا الاتهام بأن بعض أحكام الدين التي تتعلق بالمرأة صورية ولا تطبق، كأحكام حقها في 

الحضانة وغيره.

نسأل الله أن يكفينا أعداءنا بما شاء، وأن يرد شرورهم في نحورهم، وأن يوحد صف المسلمين

ويجمع كلمتهم، ويوفقهم للاعتصام بحبله المتين، وأن ينصرهم ويظهرهم على عدوهم، ونسأل الله

أن يهيئ لأمتنا أمر رشد يعز به أهل طاعته ويذل به أهل معصيته، ويؤمر فيه بالمعروف وينهى فيه عن

المنكر، وصلى الله وسلم على سيدنا محمد.

وكتبه/ د. سليمان بن صالح الجربوع

المستشار في قضايا الأسرة

في/ 16ربيع الآخر 1434ه

بيان وتوقيع 156 شيخ وعالم وطالب علم بشأن حذف تعليم الإسلام في المناهج السعودية التعليمية.
http://www.saaid.net/manahej/11.htm
------------------------------------------------

تعليق صاحب المدونه: لقد كنا نطرد من بعض المنتديات الإسلامية عندما نثير هذه القضايا ونحذر منها بحجة ( أننا نثير فتنه على ولاة الأمر )
فيجب أن تعرف ان المشرفون في تلك المنتديات هم في خندق واحد مع اللبراليين والتغريبيين.
فاللبراليون ينشرون التغريب ( يغربون الاسلام يجعلونه غريباً ) والمنحرفون الذين يلبسون لباس الدين يمنعون عنك الإنكار ويفرضون عليك الصمت وإلا كان مصيرك الطرد أو التبليغ عنك بأنك إرهابي تريد اثارة فتنه خارجي من الخوارج.

وهذا والله بسبب جهلهم بشرع الله ، جعلوا طاعة الحاكم أصلاً من أصول الدين وكل من أنكر المنكر وخاف على دينه يطلقون عليه لقب ( خارجي من كلاب النار) ولا حول ولا قوة إلا بالله ، فاحذر منهم لا تركن إليهم وأنكر المنكر واكتب وانشر ولا تجامل في دين الله تعالى.

لقد قمت بإرسال الرابط هذا لك خاصةً وعليك ان تساعدني في نشره ، فإن كثير من إخواننا مغترين بالمنتديات الإسلاميه المغاليه في طاعة الحكام ، وصاحب هذا المقال هو أيضاً من المغالين في طاعة الحاكم لكنه بدأ خطوة نحو قول الحقيقة نسأل الله له الهداية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق